المراجعاتمنتجات العناية الشخصية

علاجات فعالة لجميع أنواع البشرة

علاجات فعالة لجميع أنواع البشرة

أولا يجب ان نعرف ان البشرة تنقسم فعليًا إلى خمس طبقات من الأعلى إلى الأسفل، وهي الطبقة القرنية والطبقة الشفافة والطبقة الحبيبية والطبقة الشوكية والطبقة القاعدية حيث إن تكوين هذه الطبقات الخمس هو في الواقع عملية تنقسم فيها الخلية باستمرار إلى فصول، ثم الأعمار، ثم تموت في النهاية. هناك نوع من الخلايا في الطبقة القاعدية تسمى “mylanin”، والتي تفرز صبغة الميلانين، ولون بشرتنا بما في ذلك البقع الموجودة عليها ناتج عن صبغات الميلانين هذه.

في الواقع، لا يوجد فرق في عدد خلايا الميلانين الموجودة في الأشخاص ذوي ألوان البشرة المختلفة، لكن إفراز صبغة الميلانين يختلف نوعًا ما في الواقع، حتى نفس الشخص، عند تعرضه للكثير من أشعة الشمس، سيزداد إفراز صبغة الميلانين، لأن هذا الصباغ له تأثير يحمينا من الأشعة فوق البنفسجية.

علاجات فعالة لجميع أنواع البشرة

  • بالإضافة إلى إنتاج صبغة الميلانين، في الواقع، فإن الوظيفة الأكثر أهمية الطبقة القاعدية هي الانقسام المستمر للخلايا، حيث تحل الخلايا الجديدة أدناه محل الخلايا الأصلية لتصبح أحد مكونات الطبقة القاعدية، وتتقدم الخلايا العلوية المستبدلة تدريجياً.
  • جزء النسيج الذي يصبح الطبقة الشوكية والطبقة الحبيبية والطبقة الشفافة، ثم يموت في الخلايا الكيراتينية لتشكيل الطبقة القرنية، وأخيراً يسقط من الجلد لإكمال عملية التمثيل الغذائي بأكملها.
  • بالنسبة للشباب، فإن عملية التمثيل الغذائي بأكملها تتراوح من 26 إلى 28 يومًا، ولكن مع تقدم العمر، فإن معدل الأيض يتباطأ أيضًا، وبعد سن الخمسين، من المحتمل أن يمتد إلى 37-42 يومًا.
  • أي أن الطبقة القرنية توفر وظيفة حاجز الجلد مثل قطعة من الدرع.
  • لذلك، فإن المحتوى المائي للطبقة القرنية هو المفتاح، فجميع العوامل التي تؤثر على المحتوى المائي للطبقة القرنية يمكن أن تؤثر على حالة ترطيب البشرة، مثل العمر، والموسم، وطرق العناية بالبشرة، وعادات الأكل.

أفضل الطرق للعناية بالبشرة

  • في ظل الظروف العادية، يجب أن يكون محتوى الماء في الطبقة القرنية حوالي 10٪.
  • إذا كانت أقل من هذا المستوى، فهي بلا شك جلد جاف.
  • وغالبًا ما يكون هذا الجلد باهتًا وجافًا وسيلانيًا وحتى تجاعيد صغيرة؛ بشرة جافة بشكل مفرط.
  • غالبًا ما يكون مصحوبًا بشعور بالجفاف والضيق.
  • الأشخاص الذين يقومون بترطيب بشرتهم بشكل جيد لن يكون لديهم جلد لامع ومرن فحسب، بل سيكون لديهم أيضًا تشبع عالي للغاية في اللون، وهو ما يسمى بنوع الجلد “الأبيض والأحمر”.
  • يشير الجلد الجاف إلى سماكة وخشونة الجلد بسبب التغيرات الموسمية ونقص الماء وفقر الدم.
  • في الخريف والشتاء، ينخفض إفراز الدهن والماء في الجسم تدريجيًا، ويصبح الجلد جافًا بشكل واضح، وهو ما يسمى الجلد الجاف.
  • خاصة في منتصف العمر وكبار السن، سيبدو سطح الجلد أكثر خشونة بسبب الحجم الكبير.
  • انخفاض في محتوى الماء، وغالبًا ما يتم رؤيتها.
  • ستكون اليدين والقدمين جافة ومتشققة إذا لم يكن من الممكن تحمل الحكة الجافة، فسوف تستمر في الحك، مما يتسبب في حدوث جروح على الجلد، مما يؤدي إلى التهاب أو صديد.
علاجات البشرة
علاجات البشرة

أهمية العناية بالبشرة

  • فقط عندما يكون الجلد في نطاق الأس الهيدروجيني الطبيعي، أي أنه ضعيف الحمضية، يمكن أن يكون الجلد في أفضل حالة لامتصاص العناصر الغذائية.
  • في هذا الوقت، قدرة الجلد على مقاومة التآكل والمرونة الخارجية، واللمعان، والرطوبة، في أفضل حالة.
  • في الاستطلاع الأخير، تعتقد 70٪ من النساء أن بشرة أجسادهن جافة في الشتاء، و 40٪ لديها بشرة وجه جافة؛ وفي الصيف، تكون النسب 34٪ و 15٪ على التوالي.
  • في اختبار محتوى رطوبة الجلد السريري، يجب أن يكون محتوى رطوبة البشرة الطبيعي 25٪، ولكن اليوم انخفض محتوى الرطوبة في بشرة النساء في المناطق الحضرية إلى حوالي 15٪.
  • لهذا السبب، تركز 60٪ من النساء الآن على ترطيب البشرة.

يجب أن تحدد نوع بشرتك أولا وطرق العناية بها

  • حالة جلد الوجه هي الانطباع الأول الذي يتركه الناس، وهي أيضًا مشكلة تصيب الكثير من الناس.
  • عند اختيار منتجات البشرة، فإن تحديد نوع بشرتك هو الخطوة الأولى في اختيار منتجات العناية بالبشرة المناسبة.
  • اليوم سوف نتعلم كيف نحكم على نوع بشرتك وكيفية العناية بنوع البشرة المقابل.
  • بشكل عام، تنقسم البشرة إلى خمسة أنواع: البشرة “العادية”، و “الجافة”، و “الدهنية”، و “المختلطة”، و “الناضجة”.
نوع البشرة
نوع البشرة

البشرة الطبيعية

  • البشرة الطبيعية هو الأكثر شيوعًا بين الشباب، فجلده ذو ملمس ناعم وسطح نظيف ومسام دقيقة، بدون بشرة جافة جدًا أو دهنية.
  • يكون إفراز الرطوبة والدهون (سائل زيتي مسؤول عن الحفاظ على رطوبة الجلد والشعر) في حالة متوازنة وطبيعية.
  • طريقة العناية بها: استخدمي منظف وجه مرطب بسيط كل يوم، مثل منظف معتدل، قشري 2-3 مرات في الأسبوع، وامسحي أخيرًا القليل من المرطب.
  • إذا تم استكماله بالتونر والجوهر، يمكن أن يكون هذا النوع من البشرة أكثر ترطيبًا.

البشرة الجافة

  • كمية إفراز الدهون صغيرة وجافة نسبيًا ومن السهل إنتاج التجاعيد الدقيقة.
  • الشعيرات الدموية سطحية وسهلة التمزق وأكثر حساسية للمنبهات الخارجية.
  • يمكن تقسيم هذا النوع من الجلد إلى نوعين: البشرة التي تعاني من نقص الزيت والماء، وتكون البشرة التي تعاني من نقص الزيت أكثر شيوعًا عند كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 35 عامًا وكبار السن، كما أن البشرة التي تعاني من نقص الماء أكثر شيوعًا عند الشباب.
  • وتفتقر البشرة الجافة إلى الرطوبة وعادة ما يكون بها خطوط دقيقة واضحة وتقشير وحكة جافة.
  • قد يكون جافًا أو قاسيًا أو حتى يفقد بريقه.
  • عند لمسها، قد تشعر أنها خشنة أو متقشرة أو متصدعة.
  • عادة ما يكون لدى الأشخاص الذين يعانون من أنواع البشرة الجافة مسام غير مرئية للعين المجردة.
  • طريقة العناية بها: استخدمي منظف للوجه كل يوم، قشري 2-3 مرات في الأسبوع، وضعي كريم ترطيب قوي في الصباح والمساء.
  • ويجب استخدام رغوة مطهرة من الأحماض الأمينية معتدلة وآمنة، ولا تستخدم الصابون للتنظيف، ولا تستخدم منظف الوجه الذي يحتوي على قاعدة صابون كبريتات لوريل.
  • استخدم الماء المغذي ذو التأثير المرطب لتنظيف البشرة مرتين وترطيب البشرة في نفس الوقت يمكنك اختيار منتج مرطب وكريم حسب المواسم المختلفة.
  • يوصى بعمل قناع مرطب مرتين في الأسبوع لنتائج أفضل.
البشرة الجافة
البشرة الجافة

نصائح

  • منتج العناية بالبشرة الجديد من USANA Celavive Creamy Foam Cleanser (CreamyFoam Cleanser) مصمم خصيصًا للبشرة الجافة والبشرة الشاملة.يمكنه إزالة الأوساخ والشوائب بسهولة مع تأمين الرطوبة الطبيعية للبشرة.
  • يمكن أن يوفر كريم النهار الواقي من سلافي ترطيبًا عميقًا البشرة ويؤخر أيضًا علامات شيخوخة الجلد الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس.
  • يمكن لـ Celavive Replenishing Night Cream أن يرطب البشرة ليلاً ويحافظ على إشراقها في اليوم التالي.

البشرة الدهنية

  • الجلد أغمق في هذه البشرة، مع مسام كبيرة، وبشرة دهنية ولامعة، وليس من السهل التجعد، وغير حساسة للمثيرات الخارجية.
  • تنجم البشرة الدهنية عن فرط نشاط الغدد الدهنية التي تفرز كميات كبيرة من الزيت على سطح الجلد، فتبدو البشرة كبيرة ولامعة.
  • الرؤوس السوداء والتصبغات الأخرى شائعة في هذا النوع من الجلد.
  • طريقة العناية بها: استخدمي منظف الوجه للبشرة الدهنية لتنظيف البشرة كل يوم؛ ربما تختار منظف للوجه يحتوي على حمض الساليسيليك. قشري بشرتك مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع واستخدمي مرطبًا خاليًا من الزيت.
  • إذا كنت تريد أن تصبح عرضة لحب الشباب، فإن استخدام الدواء القابض قد يساعد في التحكم في الموقف.
  • تنظيف البشرة جيدًا في الصباح والمساء، حتى تتنفس البشرة بسلاسة، مما يقلل من احتمالية تكوين حب الشباب.
  • تقوية الترطيب وإفراز الزيت القوي هو أيضًا تكيف للبشرة مع البيئة.
  • يمكنك استخدام التونر الذي ينظم إفراز زيت البشرة ويمكنك استخدام أقنعة ذات خصائص امتصاص قوية مثل الطين الأخضر والطين البركاني وفحم الخيزران.

نصائح

  • صُمم منظف الفوم سيلافيف خصيصًا للبشرة الدهنية والبشرة الشاملة، ويمكنه إنتاج رغوة غنية، وإزالة الأوساخ والزيوت، ويزيل بلطف الخلايا الكيراتينية السطحية، و يترك البشرة منتعشة ونضرة.
  • يمكن أن يوفر لوشن الحماية من الشمس المرطب Celavive والجيل الليلي المرطب المطلق العناية المناسبة للبشرة الدهنية أثناء النهار والليل، بينما يرطب البشرة و يعززها بشكل عام.

البشرة الجافة الدهنية المختلطة

  • هذا النوع من الجلد له خصائص البشرة الدهنية والجافة.
  • منطقة T بالوجه (الجبهة، الأنف، الفم، الذقن) دهنية، والعينان والخدين جافة، والجلد المختلط أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 35 عامًا.
  • الجلد الشامل هو مجرد الاسم عادة ما تكون مناطق الذقن والعينين جافة، بينما تكون مناطق “T” على الأنف والجبين والخدين دهنية. الشيء الصعب هو أن هذا النوع من العناية بالبشرة يتطلب طرق صيانة فريدة لأجزاء مختلفة، لذا فإن الصيانة اليومية تمثل تحديًا كبيرًا حقًا!
  • طريقة العناية بها: منطقة T تتطلب طرق صيانة مختلفة.
  • استخدم كمية صغيرة من الجل يوميًا لتنظيف البشرة وتقشيرها 2-3 مرات في الأسبوع.
  • استخدمي الدواء القابض للمنطقة T، وضعي مرطبًا قويًا على المناطق الجافة، وضعي مرطبًا منعشًا على المناطق الدهنية.
  • يجب الحفاظ على هذا النوع من الجلد في مناطق مختلفة، ويتم استخدام طرق المحافظة على البشرة الجافة وطرق المحافظة على البشرة الدهنية وفقًا لأجزاء الجلد المختلفة، كما يمكن استخدام منتجات العناية بالبشرة المصممة خصيصًا لهذا النوع من الجلد.

البشرة الناضجة

  • مع تقدمنا في العمر، تبدأ الخطوط في الظهور وتجف وتفقد مرونتها وتنتج الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  • في بعض الحالات، قد تجد النساء في سن اليأس زيادة في حساسية الجلد بسبب انخفاض إفراز زيوت الجلد.
  • مشكلة أخرى للبشرة الناضجة هي التصبغ، والذي يمكن أن يصبح أكثر خطورة للأشخاص الذين يتعرضون لأشعة الشمس لفترة طويلة (تذكر أن تضع واقي من الشمس).
  • لا يعاني جميع الأشخاص الناضجين من هذه المشكلة، لذلك تختلف طرق العناية بالبشرة من شخص لآخر.
  • طريقة العناية بها: استخدم منظف الوجه المحسن لتنظيف البشرة كل يوم، وتقشيرها مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع، وتطبيق كريم ثقيل للمساعدة في تحسين البشرة التي تتقدم في السن بشكل واضح.
  • يمكن أن يساعد فرك المصل أو الجل أيضًا في تقليل الخطوط الدقيقة والتجاعيد.
  • يساعد خلاصة التنشيط المثالية في الحفاظ على لون البشرة ومرونتها.
  • يمكن أن يؤدي تحديد نوع بشرتك إلى تجنب شراء منتجات التجميل أو مستحضرات التجميل الخاطئة، ويمكن أن يساعدك أيضًا على بناء الثقة بالنفس.

البشرة الحساسة

  • يمكن العثور على هذا النوع من البشرة في البشرة الجافة والعادية والدهنية.
  • يتميز بجلد رقيق وحساس للمؤثرات الخارجية واحمرار موضعي واحمرار وانتفاخ وتورمات وكتل وحكة أعلى من الجلد.

طرق العناية بها

  • تجنب استخدام منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على الكحول والأصباغ والعطور.
  • يوصى باستخدام منتجات العناية بالبشرة التي تحتوي على البابونج و آلانتوين عامل الترطيب الطبيعي والصبار ومكونات أخرى للحفاظ على الرطوبة التي يحتاجها الجلد وتخفيف الشد والانهيار وتحقيق تأثير مهدئ ومخفف للحساسية.
  • حاولي تجنب أشعة الشمس، وتجنبي استخدام الماء شديد البرودة أو شديد السخونة، وما إلى ذلك، وتجنبي وضع المكياج وكثرة وضع المكياج وإزالة المكياج.

المصدر
المصدرالمصدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى